أخبار وطنية

السلطات المحلية توقف متورطا في جريمة قطع رأس امرأة بواد إفران

ألقت السلطات بالجماعة الترابية تونفيت إقليم ميدلت أمس السبت ليلا، القبض على مشتبه فيه في ذبح مطلقة بطريقة بشعة بواد إفران أول أمس الجمعة.

و أكدت مصادر إعلامية، أن الشاب الثلاثيني المسمى عزيز، والمتحدر من قرية أيت فضولي إقليم ميدلت، ألقي عليه القبض بعدما ارتاب من تحركاته أحد مقدمي المنطقة، ليخطر قائد قيادة تونفيت ويتم اعتقاله مع الساعة الـ11 ليلا.

وفي بيان له شجب وأدان المنتدى المغربي للديمقراطية وحقوق الإنسان بقوة جريمة التنكيل بالمواطنة فاطمة ريحان و يطالب بإقرار آليات قانونية ومؤسساتية ومجتمعية لمناهضة العنف الممارس على النساء لكونهن نساء ومما جاء في نص البيان:
” على إثر الجريمة الشنعاء التي كانت ضحيتها المواطنة فاطمة ريحان بوادي ايفران، إذ بعد أن اقترف المشتبه فيه جريمته عمد إلى فصل الرأس عن الجثة والتمثيل بها بشكل وصف بالوحشي والهمجي فإن المنتدى المغربي للديمقراطية وحقوق الانسان يندد بهذه الجريمة النكراء التي تبين مدى السلوك العدواني لمقترف الجريمة ويطالب المنتدى من القضاء أن يتابع الشخص المتورط بأقصى العقوبة.
وأمام هذه المأساة وما نجم عنها من تداعيات مقلقة وخطيرة من هدر للكرامة الإنسانية وللحق في الحياة باعتباره حقا مقدسا وانتهاك حقوق الضحية والتي لا تخرج عما تعانيه النساء في ظل وضع حقوقي تراجعي جراء العنف الممارس على النساء لكونهن نساء ،وجراء استمرار مختلف أشكال العنف والتمييزضد النساء ، يؤكد المنتدى على ضرورة حماية النساء من العنف المبني على النوع الاجتماعي،ورفع الإقصاء الممنهج الممارس بلبوسات متخلفة ورجعية… ،وضمان الاعتراف للنساء بحقهن في المواطنة الكاملة والمساواة الفعلية بدون تحفظات،وإخراج قوانين عصرية وديمقراطية تنسجم والتزامات المغرب الحقوقية الدولية ذات الصلة، دون أي تفرقة أو تقييد على أساس الجنس،في الميادين السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والمدنية،وإقرار آليات قانونية ومؤسساتية ومجتمعية للحماية والنهوض بمجمل أوضاع النساء.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى