أخبار دولية

قتيلان و 11 جريحا في ستراسبورغ وفرار منفد العملية

قتل شخصان وأصيب 11 آخرون في إطلاق نار قرب سوق عيد الميلاد في مدينة ستراسبورغ بشمال شرق فرنسا الثلاثاء، وفقا للشرطة التي أكدت فرار مطلق النار.

وذكرت وزارة الداخلية الفرنسية أن هناك “حدث أمني خطير في ستراسبورغ. يطلب من السكان البقاء في منازلهم”.
وعلم قبل قليل من مصدر أمني أن منفذ العملية قد تم تحديد هويته
وذكر مصدر بقوات الأمن الفرنسية أن الحادث وقع بالقرب من سوق لبيع مستلزمات عيد الميلاد في ستراسبورغ يجتذب ملايين السياح كل عام.

وقال مراسل وكالة الأنباء الفرنسية أن البرلمان الأوروبي الذي يتخذ من ستراسبورغ مقرا تم إغلاقه بعد تقارير عن إطلاق النار مع عدم تمكن أعضاء البرلمان الأوروبي والموظفين والصحافيين من مغادرة المبنى.

والبرلمان في دورته العادية حاليا مع مئات من النواب الأوروبيين والمسؤولين الذين يقومون بالزيارة الشهرية إلى ستراسبورغ من بروكسل

فرانس 24/أ ف ب/ رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى