Italian Trulli
Italian Trulli

العثماني و الرميد على قارعة الطريق في وجدة أيام المعارضة!

10 يناير 2019 - 1:57 م

صورة وتعليق :

“وذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين”
سعد الدين العثماني و الرميد على قارعة الطريق في وجدة أيام المعارضة!

الجالسون على قارعة الطريق بشارع محمد الخامس بوجدة بالقرب من بلدية المدينة ليسوا سوى سعد الدين العثماني رئيس الحكومة الحالي وبجانبه مصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان الحالي رفقة الإبراهيمي برلماني العدالة والتنمية في بركان السابق، أيام المعارضة والنضال قبل أن يذوقوا حلاوة كراسي الحكومة ونعيم السلطة ، ويظهر أمامهم في الصورة رجل أمن بزي مدني يراقبهم بعد منعهم من ولوج قاعة بلدية وجدة أثناء إنتخاب رئيس ومجلس الجماعة ، عندما كان الصراع على أشده بين حزب الأصالة والمعاصرة الدي كان يتمتع بنفوذ قوي وبين حزب العدالة والتنمية الدي كان في المعارضة ويتمتع بشعبية واسعة بقيادة عبد الإله بنكيران أنذاك.
سبحان مبدل الأحوال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.